اقتصاد

بعد انضمام 6 دول.. هل يتم تغيير اسم مجموعة “بريكس”؟

قوبل خبر انضمام الثلاثي العربي مصر والسعودية والإمارات، بعضوية تحالف “بريكس”، اليوم الخميس 24 أغسطس 2023 بترحاب شديد لما له من تداعيات إيجابية على اقتصادات الدول الثلاث وكسر هيمنة الدولار.

وبعد انضمام الدول الست ( مصر، والمملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وإثيوبيا، والأرجنتين، وإيران)، بدأ خبراء الاقتصاد يتساءلون هل يتم تغيير اسم “بريكس”؟، خاصة أنه اختصار للأحرف الأولى من الدول الخمسة المؤسسة (روسيا والبرازيل والهند والصين وجنوب إفريقيا).

اقرأ أيضا:

23 دولة تحلم بالعضوية.. “بريكس” يتحدى الغرب

العرب ينضمون لـ”ربع ثروة العالم”.. مصر والسعودية والإمارات في “البريكس”

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، حسم الجدل وقال في ختام قمة بريكس من جنوب إفريقيا،إن الدول الخمس تؤيد الاحتفاظ بالاسم،الذي أصبح “علامة تجارية”، وليس لدى الدول المنضمة حديثا اقتراحات بغير ذلك.

ووجه اليوم الخميس قادة دول مجموعة بريكس دعوة رسمية إلى 6 دول للانضمام للتكتل وهي ( مصر، والمملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وإثيوبيا، والأرجنتين، وإيران).

وتعقدت دول بريكس، التي تمثل حوالي 25% من ثروة العالم، في جوهانسبرج بدولة جنوب إفريقيا، قمة غير غير عادية، حيث تسعى الدول الأعضاء لتوسيع نفوذ الحلف في ظل المتغيرات العالمية والأزمات الاقتصادية.

23 دولت سعت للانضمام لـ بريكس

حوالي 23 دولة تتطلع للانضمام للتكتل العالمي، وهي (مصر الجزائر والأرجنتين والبحرين وبنجلاديش وبيلاروسيا وبوليفيا وكوبا وإثيوبيا وهندوراس وإندونيسيا وإيران وكازاخستان والكويت والمغرب ونيجيريا، وفلسطين والسعودية والسنغال وتايلاند والإمارات وفنزويلا وفيتنام).

تحالف بريكس، تمّ إطلاقه رسمياً عام 2009. ليعبر عن مليارات الأشخاص بـ 3 قارات في العالم، ويضم الاقتصادات الناشئة الكبرى، وسبب تسمية بريكس يعود إلى الأحرف الأولى لأسماء دولها الأعضاء باللغة الإنجليزية، (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا).

وبحسب “فرانس برس”، فإن تكتل بريكس يمثل 23% من الناتج المحلي العالمي و42 %من سكّان العالم، وأكثر من 16% من التجارة العالمية.

دولة جنوب أفريقيا، التي تستضيف قمة هذا العام تحت عنوان “بريكس وأفريقيا: شراكة من أجل النمو المتسارع والتنمية المستدامة والتعددية الشاملة”، أعلنت أن أكثر من 40 دولة حول العالم تسعى إلى عضوية بريكس، فيما قدّمت 23 دولة طلبات رسمية.

وتقدمت عدة دول عربية بطلب الانضمام عضوية بريكس وهي (الجزائر ومصر والسعودية والإمارات والبحرين والكويت والسلطة الفلسطينية) فيما نفت المملكة المغربية تقديم أي طلبات للانضمام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى